المرصد المصري للصحافة والإعلام يطلق برنامج “معًا” لتعزيز الصحة النفسية

يُحيي العالم اليوم 10 أكتوبر اليوم العالمي للصحة النفسية، وفي ذلك الإطار يُطلق المرصد المصري للصحافة والإعلام برنامج “معًا” لتعزيز الصحة النفسية للصحفيين/ات والإعلاميين/ات إيمانًا منه بما يتعرض له الصحفيون/ات والعاملون/ات في القطاع الإعلامي، إلى شتى أنواع الضغوط النفسية لأسباب تتعلق بطبيعة المهنة التي تحتم عليهم/ن الاشتباك والتفاعل مع القضايا الكبرى، سواء بالرصد والمتابعة أو التغطيات المباشرة بالتواجد في قلب النزاعات والمناطق الخطرة، والكتابة عن وتوثيق أحداث كارثية وشديدة الحساسية، ما تترك في العاملين/ ات بهذا المجال أثراً عميقاً يصعب تجاوزه دون وعي.

وتؤكد منظة الصحة العالمية على أن الصحة النفسية حق أساسي من حقوق الإنسان المكفولة للجميع ولكل شخص الحق في التمتع بأعلى مستوى من الصحة النفسية يمكن بلوغه ويشمل ذلك الحق في الحماية من مخاطر الصحة النفسية والحق في الحصول على رعاية في المتناول وذات نوعية جيدة.

هذا وقد أشارت المنظمة في ورقة بحثية قدمتها حول الصحة النفسية في العمل أنه على الرغم من أن المخاطر النفسية والاجتماعية قد تكون موجودة في جميع القطاعات، فإن بعض العاملين يتعرضون لها أكثر من غيرهم، بسبب نوع عملهم أو مكان وأسلوب عملهم، مثل الذين يعملون في مجال الصحة أو العمل الإنساني أو الطوارئ في وظائف تنطوي على خطر تعريضهم بشكل أكبر للأحداث السلبية التي بدورها تؤثر على الصحة النفسية.

كما أكدت الورقة على أن بيئات العمل الأمنة والصحية لا تُعدّ حقًًا أساسيًا فحسب، بل يرجح أيضًا إلى خفض التوتر والنزاعات في العمل إلى الحد الأدنى، حيث يؤثر ذلك على قدرة الفرد على الاستمتاع بعمله وحسن أدائه.

وبشكل عام نصت المادة رقم 25 من الإعلان العالمي لحقوق الانسان أن لكلِّ شخص حقٌّ في مستوى معيشة يكفي لضمان الصحة والرفاهة له ولأسرته، كما نصت المادة 18 من دستور جمهورية مصر العربية الصادر عام 2014 والمعدل عام 2019 أن لكل مواطن الحق في الصحة وفي الرعاية الصحية المتكاملة وفقاً لمعايير الجودة.

وتأكيدًا ودعمًا من المرصد المصري للصحافة والإعلام على أهمية مناصرة موضوع الصحة النفسية، فإنه قدم اليوم ورشة تحت عنوان التغيير والعلاج بالفن يشارك فيها عدد من الصحفيين/ات والإعلاميين/ات من تخصصات وأعمار وتجارب مختلفة، كما يُقدم المرصد على مدار ثلاث أسابيع قادمة ورشات ولقاءات عن الصحة النفسية من ناحية طبية وتشمل هذه اللقاءات موضوعات ذات صلة بالمجتمع الصحفي والإعلامي سيتم الإعلان عنها في وقت قريب.

تأمل مؤسسة المرصد المصري للصحافة والإعلام أن تصبح الصحة النفسية ضمن الأولويات البديهية للأفراد والمؤسسات، ولاسيما المؤسسات الصحفية والإعلامية التي تحتاج بشكل كبير لتبني المفاهيم الصحيحة للصحة النفسية بما يؤثر بشكل إيجابي على سير العملية المهنية ورفع قدرة العاملين.

#المرصد_المصري_للصحافة_والإعلام

#اليوم_العالمي_للصحة_النفسية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى