قال محامي المرصد المصري للصحافة والإعلام، مصطفى محمود، إن الدائرة الثانية إرهاب، محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، أمس الثلاثاء 6 أكتوبر 2020، جددت أمر حبس كلًا من المراسلة سولافة مجدي، والصحفي بـ”روز اليوسف” أحمد شاكر، على ذمة القضية 488 لسنة 2019، والصحفي بـ”الدستور”، عوني نافع، على ذمة القضية 558 لسنة 2020، 45 يومًا.

وكانت قوات الأمن قد ألقت القبض على “شاكر”، من منزله بمدينة طوخ بالقليوبية، فجر الخميس 28 نوفمبر 2019، وظهر في نيابة أمن الدولة في 30 نوفمبر، ووجهت له اتهامات نشر أخبار كاذبة، ومشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، كما ألقت القبض على “سولافة” رفقة زوجها المصور الصحفي حسام الصياد، في 26 نوفمبر 2019، وتم عرضهما على نيابة أمن الدولة، في اليوم التالي، التي وجهت لها تهمتي مشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، وتعمد بث ونشر أخبار كاذبة.

كما ألقت القبض على “نافع”، بعد عودته من السعودية وخلال تواجده بالحجر الصحي بإحدى المدن الجامعية وتم إحالته لنيابة أمن الدولة العليا، التي وجهت له اتهامات مشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أغراضها،وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، ونشر أخبار كاذبة.